اخترنا لكمالنشرة البريديةدولياتشؤون قانونية

هيومن رايتس ووتش تتطالب بإجراء تحقيق بقيادة الأمم المتحدة في انفجار ميناء بيروت

كررت منظمة هيومن رايتس ووتش دعواتها لإجراء تحقيق دولي في انفجار الميناء حيث فشل التحقيق الذي يقوده اللبنانيون في التوصل إلى نتائج قوية على مدى شهرين بعد الانفجار.

وقالت المنظمة الحقوقية البارزة إن تحقيق لبنان معيب، بدءا من القضاة المعينين لإجراء التحقيق. وألقت منظمة هيومن رايتس ووتش باللوم في فشل التحقيق على التدخل السياسي وعدم وجود نظام قضائي لائق.

وقالت جماعة حقوق الإنسان: “إن التدخل السياسي المقترن بإخفاقات طويلة الأمد للنظام القضائي جعلت إجراء تحقيق محلي محايد وموثوق به يبدو مستحيلاً”.

بالإضافة إلى ذلك، أدى الافتقار إلى الاستقلالية والشفافية في التحقيق المحلي إلى فقدان ثقة الجمهور بالتحقيق اللبناني، بحسب هيومن رايتس ووتش.

وطالب الكثيرون بفتح تحقيق دولي منذ البداية، لكن الرئيس عون رفضه بشدة قائلا إنه سيكون “مضيعة للوقت” وسيؤثر على سيادة لبنان.

بعد قرابة ثلاثة أشهر من الانفجار، تحث هيومن رايتس ووتش الأمم المتحدة على إجراء تحقيق مستقل لتحديد سبب الانفجار. وقالت آية مجذوب الباحثة في لبنان في هيومن رايتس ووتش: “وحده تحقيق دولي مستقل هو الذي سيكشف الحقيقة بشأن الانفجار”. “لا ينبغي لمجموعة الدعم الدولية للبنان أن تتماشى مع ادعاء السلطات اللبنانية بأنها قادرة على إجراء تحقيقها الخاص الموثوق به”.

الشفافية والمساءلة هما شيئان يفتقر إليه التحقيق المحلي، ولهذا السبب لا يوجد خيار سوى الحث على إجراء تحقيق دولي – وهو ما كان يجب أن يكون عليه الحال منذ 4 آب.

في وقت سابق من هذا الشهر، تلقى قاضي تحقيق لبناني تقرير مكتب التحقيقات الفدرالي الذي قيل إنه لم يؤد إلى نتيجة بشأن سبب الانفجار. حتى الآن، لم يتم اتهام أو تحميل أي وزير أو سياسي مسؤولية الانفجار – فقط مسؤولي الجمارك والموانئ. 

وقالت مجذوب “المسؤولية عن انفجار بيروت تتجاوز مسؤولي الموانئ والجمارك بكثير”. أي تحقيق يزعم أنه غير متحيز سيبحث في الفساد وسوء الإدارة اللذين يتغلغلان في النظام السياسي بأكمله، وهو ما خلق الظروف التي جعلت انفجار بيروت ممكناً.

وطالب الأهالي الذين تأثروا بالانفجار، الرئيس عون وكل من علم بالمواد الخطرة في الميناء، بمن فيهم رؤساء الوزراء المتعاقبون، بتحمل مسؤولية التسبب في المأساة التي كان من الممكن تفاديها.

اخترنا لكم

إغلاق