إقتصاد

مؤشر تشاؤم الشركات اللبنانية: الاقل تشاؤما منذ اذار!

تراجع معدل التوظيف بأبطأ مستوى في ستة أشهر في لبنان، مع استمرار تراجع الانتاج والطلبيات الجديدة، مما يشير إلي صعوبة الأوضاع أمام الشركات اللبنانية في شهر آب.
كما سجل مؤشر مدراء المشتريات زيادة طفيفة في شهر آب ليصل إلي 45.6 نقطة، مقارنة بشهر تموز الأدني في 21 شهرا بحسب تقرير بلوم إنفست.
وفي تعليقه على الأمر قال الدكتور فادي عسيران، المدير العام لبنك بلوم إنفست: “نظرا لغياب التطورات الاقتصادية والسياسية بلوم لبنان ينخفض كثيرا عن المستوى المحايد “50” ويسجل 45.6 نقطة في شهر آب 2018.
في الواقع، تشير المؤشرات الاقتصادية الكبرى الأخرى أيضا إلى نفس الاتجاه، ولا يزال ضعف الطلب هو العائق الرئيسي أمام تحقيق أي تقدم في اقتصاد القطاع الخاص اللبناني.
ورغم ذلك، فإن معدل تراجع أعداد الموظفين والنظرة التشاؤمية للشركات المشاركة في الدارسة قد انخفضا مقارنة بالشهور السابقة، أما مستقبلا، فمن المهم جًدا الإسراع بتشكيل الحكومة من أجل منع تفاقم مشكالت الاقتصاد اللبناني وتحولها الى كرة ثلج.
في ظل هذا ظلت شركات القطاع الخاص متشائمة بشكل عام بشأن مستقبل الانتاج خلال الـ 12 شهرا المقبلة، ورغم ذلك، فقد كان مستوى التشاؤم هو الأقل منذ شهر آذار.

اخترنا لكم

زر الذهاب إلى الأعلى