إقتصاد

قوتلي يدعو إلى إنشاء مركز تحكيم لبناني صيني

عن وكالة أنباء شينخوا

في مقابلة مع وكالة أنباء شينخوا الصينية، دعا أمين عام مركز التحكيم اللبناني ريان قوتلي، إلى إنشاء مركز تحكيم لبناني صيني لحل النزاعات القانونية لتعزيز التعاون التجاري بين البلدين في إطار مبادرة الحزام والطريق.

وقال قوتلي إن لبنان سيستفيد من مبادرة الحزام والطريق، معتبرا أن انشاء مركز تحكيم لبناني/صيني يعد إجراء هاما لتسهيل التجارة بين الجانبين بموجب المبادرة.

وتابع قوتلي أن “الاقتصاد الصينى ينمو بسرعة بينما تكتسب المصالح الصينية أهمية في العالم العربى، وأرى دورا هاما للتحكيم كوسيلة لحل النزاعات خارج المحاكم في سياق المعاملات التجارية الدولية”.

وأوضح أن “بعض رجال الأعمال اللبنانيين لديهم مخاوف من القيام بأعمال تجارية مع الصين بسبب قلة المعرفة بالنظام القانوني الصيني أو عدم معرفتهم بمحامين صينيين أو عدم تمكنهم من التحدث باللغة الصينية”.

ورأى “أن الآلية الوحيدة التي من شأنها تخفيف هذه المخاوف هي التحكيم، الذي يفترض أن يكون آلية محايدة يثق فيها الطرفان”.

وأشار قوتلي إلى أن “إنشاء مركز تحكيم لبناني/صيني وافتتاح مكتبين له في بيروت وبكين سيمكن الزملاء الصينيين واللبنانيين من إنشاء لجنة تحكيم مشتركة”.

وقال قوتلي إن “الهدف الرئيسى لهذا المركز هو بحث الخلافات بين رجال الأعمال الصينيين والعرب”، مشيرا إلى أن هذه الخطوة “ستبدأ بتوقيع اتفاقية تعاون بين غرف التجارة والصناعة والزراعة في البلدين”.

وأضاف “نحتاج إلى وضع قواعد للاتفاق على محكمين متخصصين ووسطاء ومجلس أمناء مشترك أو مجلس إدارة وأمين عام في لبنان”
….

اخترنا لكم

زر الذهاب إلى الأعلى