بورصة و عملات

غولدمان ساكس يتوقع تمديد خفض إنتاج أوبك لمدة ثلاثة أشهر

قال بنك غولدمان ساكس إن منظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاءها من المرجح أن يمددوا قيود الإنتاج الحالية حتى حزيران، لكنهم يتوقعون أن يمتد التمديد لمدة ثلاثة أشهر لدعم قليل للأسعار.
خفضت أوبك وغيرها من المنتجين العالميين بما في ذلك روسيا، وهي مجموعة معروفة باسم أوبك +، الإنتاج بمقدار 1.2 مليون برميل يوميًا منذ كانون الثاني ووافقت على القيام بذلك حتى آذار من العام المقبل. سوف تجتمع المجموعة في فيينا هذا الأسبوع وقد تعمق التخفيضات بمقدار 400،000 برميل يوميًا مع تمديدها حتى حزيران 2020.
وقال البنك في مذكرة”هناك مضاربات بالفعل في الأسابيع الأخيرة وبعض التوقعات لخفض أطول تشير إلى أنه من غير المرجح أن يوفر التمديد المتواصل لمدة 3 أشهر جانبًا كبيرًا للأسعار الحالية”.
“في غياب نمو جديد أو صدمات جيوسياسية، فإننا نتوقع أن يستمر خام برنت في تداول حوالي 60 دولارًا للبرميل في عام 2020 مع استمرار التخلف”.
وقال البنك إن الرصيد العالمي للطلب على النفط يتطلب تمديد التخفيضات الحالية لأوبك + بالنظر إلى الزيادة الكبيرة في الإنتاج من المشروعات غير التابعة لأوبك وتوقعات نمو الطلب غير المؤكدة.
وقالت إن التمديد ضروري لتعويض الفائض العالمي البالغ 1.3 مليون برميل يوميا والمتوقع في الربعين الثاني والثالث من العام المقبل، مما قد يتسبب في انخفاض الأسعار بنحو 7 دولارات للبرميل دون تخفيضات، بحسب رويترز.

اخترنا لكم

إغلاق