مصارف

صفير: التخفيضات المقترحة في ميزانية البنك المركزي ستؤثر سلباً على الاقتصاد اللبناني

قال رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لبنك بيروت سليم صفير إن التخفيضات المقترحة في ميزانية البنك المركزي تؤثر سلبا على الاقتصاد اللبناني.

وقال صفير للصحفيين خلال مؤتمر صحفي “الحديث عن تشديد [ميزانية] البنك المركزي والتدخل في آليات عمله له آثار سلبية على الاقتصاد”.

وأضاف: “يجب أن نستعيد الثقة في اقتصادنا وقطاعاتنا الإنتاجية، لكن هذا لن يحدث دون الحفاظ على الاستقرار السياسي واعتماد خارطة طريق نحو التنمية الاقتصادية”.

وقد احتج موظفو البنك المركزي اللبناني، في وقت سابق من هذا الأسبوع على تخفيضات الرواتب المقترحة في مشروع ميزانية الدولة لعام 2019، والذي يناقشه مجلس الوزراء حاليا.

لقد أدى الإضراب إلى تعطيل بعض عمليات البنك المركزي والبنوك التجارية، مما أدى إلى نقص في النقد في بعض البنوك. وقام موظفو البنك المركزي بتعليق الإضراب إلى أجل غير مسمى.

وتابع صفير:”من الضروري تقوية مؤسساتنا”، كما حذر من “التجويع المالي ومن الانهيار المالي الافتراضي”.

وقال صفير “الليرة اللبنانية قوية ومستقرة، واحتياطيات البنك المركزي متاحة وتتجاوز 40 مليار دولا ، بما في ذلك احتياطي الذهب”.

وحث البنوك على التعاون في تخفيض الديون، لكنه أضاف أنه يجب أن يأتي “طوعا” بالتنسيق مع جميع البنوك، بما في ذلك البنك المركزي، بحسب صحيفة الديلي ستار.

اخترنا لكم

إغلاق