بورصة و عملات

سندات اليوروبوند اللبنانية تواصل مسارها الهبوطي

واصلت سندات اليوروبوند اللبنانية مسارها الهبوطي هذا الأسبوع، لتصل إلى مستويات منخفضة بشكل قياسي، وذلك في ظل تأخر تشكيل الحكومة، مع عدم وضو الرؤية عن موعد تنفيذ المانحيين الذين تعهدوا بمنح الاقتصاد اللبناني حوالي 12 مليار دولار في مؤتمر سيدر لتعهادتهم.
وكان محافظ البنك المركزي قد صرح في وقت سابق بأن: “الأسواق تريد أن ترى بدء تنفيذ قرارات سيدر”، مع تقدم أسرع في المصالحة السياسية والاقتصادية، مع الشفافية والتي تعد أمر بالغ الأهمية لتلبية، وحاجة البلاد لتحسين البنية التحتية والاستثمار وخلق فرص العمل في القطاع الخاص”.
في ظل هذه الظروف عرض المستثمرون الدوليون أوراقهم، -وسط نقص العرض المحلي –، مما أدي إلى ارتقاع متوسط عائد السندات إلي 10.59% هذا الإسبوع، مقارنة بمتوسط عائد بلغ 9.68% الإسبوع الماضي، وذلك حسب تقرير بنك عوده الإسبوعي.

اخترنا لكم

زر الذهاب إلى الأعلى