إقتصاد

تدفقات الرأسمال… مزايا ومخاطر

تدفقات رؤوس الأموال يمكن أن تجلب مزايا كبيرة للبلدان، غير أن تدفقات رؤوس الأموال الكبيرة والمتقلبة يمكن أن تؤدي أيضا إلى مخاطر مالية نظامية، وغالبا ما تكون المزايا أكبر بالنسبة للبلدان التي يساعدها تطورها المالي والمؤسسي على أن تكون قناة وسيطة لتدفق رؤوس الأموال بشكل آمن.

ويوضح تقرير “زيادة الصلابة لمواجهة التدفقات الرأسمالية الكبيرة والمتقلبة: دور سياسات السلامة الاحترازية الكلية” الصادر عن صندوق النقد الدولي، إن إصلاحات ما بعد الأزمات، بما في ذلك تطوير السياسات الاحترازية الكلية، تساعد في جعل النظم المالية أكثر صالبة في مواجهة الصدمات الناجمة عن تدفقات رؤوس الأموال.

ويقيِم التقرير الإطارين المعمول بهما للمساعدة على ضمان أن تكون المشورة بشأن السياسات المتعلقة بتدفقات رؤوس الأموال منسقة ومصممة حسبما يلائم ظروف كل بلد،الإطار الاحترازي الكلي والرؤية المؤسسية حول تدفقات رؤوس الأموال.

ويخلص التقرير إلى أن الإطارين يتسقان مع المبادئ الأساسية، بما في ذلك من خلال استخدام سياسات السلامة الاحترازية الكلية وتدابير إدارة التدفقات الرأسمالية كبديل للتصحيح الاقتصادي الكلي المطلوب.

وقد أيد المديرون التنفيذيون هذا التقرير، وأقروا أن التدفقات الرأسمالية تحقق منافع كبيرة، ولكن لديها القدرة أيضا على المساهمة في تراكم المخاطر المالية النظامية، وخاصة إذا كانت كبيرة ومتقلبة.

وأكدوا أيضا على أن السياسات الاقتصادية الكلية، بما في ذلك مرونة سعر الصرف، يجب أن تقوم بدور أساسي في إدارة المخاطر المرتبطة بالتدفقات الرأسمالية، وأنه لا ينبغي استخدام سياسات السلامة الأحترازية الكلية وتدابير إدارة التدفقات الرأسمالية كبديل للتصحيح الاقتصادي الكلي المطلوب.

اخترنا لكم

زر الذهاب إلى الأعلى