إقتصاد

بفعل المخاطر الأمنیة الخارجیة المرتفعة: نظرة سلبیة لمستقبل اقتصاد لبنان

قالت وكالة ستاندرد آند بور إن المخاطر الأمنیة الخارجیة مرتفعة في لبنان، مما جعلھا تخفض النظرة المستقبلیة من مستقرة إلى
سلبیة، لكنھا أبقت على تصنیفھا الائتماني السیادي للبنان عند (-B ،(وفقا لـ”رویترز”.
ولكنھا تتوقع أن تبقى محركات النمو التقلیدیة في لبنان مثل السیاحة والعقارات والبناء ضعیفة. لكنھا قالت: “إن تشكیل الحكومة في لبنان یجب أن یحسن ثقة المستثمرین مما سیدعم احتیاجات التمویل الحكومي في 2019.”
وكانت وكالة “مودیز” في وقت سابق بدایة ھذا العام قد عدلت التصنیف الائتماني للبنان إلى CAA1 ،وعدلت النظرة المستقبلیة
إلى مستقرة من سلبیة.

اخترنا لكم

زر الذهاب إلى الأعلى