دوليات

اي بي بي مصر: ٩٢ عاما من النجاح السويسري في الشرق الاوسط

رغم مضي 92 عامًا على تأسيسها في مصر، بشكلها القديم، وثلاثون عامًا في شكلها الحالي؛ لا تزال شركة آيه بى بى، تحتل المكانة الأولى، بين الشركات الرائدة في مجال الصناعات الكهربائية، وتكنولوجيا التشغيل الآلي، العاملة في مصر، حيث تسيطر على أكثر من 50% من حجم مبيعات السوق المصرية، مع احتفاظها بالجودة العالية، التي جعلتها في المقدمة، وجعلت من مصر نافذة لها على البلدان العربية والإفريقية والآسيوية.

في بداية شهر نوفمبر 2018؛ وقعت شركة آيه بى بى مصر، مذكرة تفاهم مع الشركة القابضة لكهرباء مصر، بحضور المهندس جابر الدسوقي، رئيس الشركة القابضة، وناجي جريجري، المدير الاقليمي لمجموعة شركات ABB في مصر وشمال ووسط إفريقيا، وذلك لتمويل حزمة من المشاريع، لتحديث وتطوير الشبكة القومية للكهرباء لمواجهة تحديات المرحلة القادمة.

وتعمل هذه المشاريع على زيادة سعة ورفع كفاءة وتحسين أداء شبكات النقل والتوزيع المصرية للجهد العالى والمتوسط، باستخدام منتجات ايه بى بى عالية التقنية، فى مجال محطات الكهرباء المتنقلة، وأنظمة المراقبة والتحكم ومحولات القوى ولوحات الضغط المتوسط والأكشاك.

“نصنّع بمصر ونُصدّر لـعشرين دولة”

وقال جريجري: “نفخر بما حققناه حتى الآن من استثمارات في مصر. فخلال العامين الماضيين، وبفضل عمق جذورنا ومعرفتنا الجيدة بالسوق المصرية، استطعنا أن نقوم بتطوير الاعمال وزيادة صادراتنا إلى أفريقيا والشرق الأوسط وتحسين وضع ABB في السوق المحلية. ولا نستطيع أن نتحدث عن الاستثمارات في مصر اليوم لو لم نكن نؤمن بمستقبل جيد لعملياتنا في مصر”.

وأضاف، أن مصر الآن، أصبحت سوقًا جاذبة في قطاع الكهرباء، ومركزًا مهمًا للطاقة في المنطقة، وذلك بفضل اهتمام الدولة بتطوير هذا القطاع، بما يصب في صالح الاستثمار وحركة البناء والتنمية التي تشهدها البلاد؛ مشيرًا إلى أن “أيه بي بي” تعتبر أحد أكبر الشركات التي تعمل بالسوق المصرية في قطاع الكهرباء؛ وأن الشركة تدير عمليات كبيرة، وتنفذ مشروعات هامة، في مصر وشمال ووسط إفريقيا، وتعد من أكبر الشركات المستثمرة في السوق المصرية؛ حيث تقوم بالتصنيع والتصدير لأكثر من 20 دولة حول العالم من مصانعها بمصر.

المدير الإقليمي لمجموعة شركات ABB في مصر وشمال ووسط إفريقيا أوضح أيضا أن، أيه بي بي تقدم حلولاً متطورة ومتكاملة لتوليد الطاقة، لأكبر وأول محطة تعمل بالطاقة الشمسية، ومتصلة بالشبكة القومية في مصر، علي مساحة 70 فدانًا، بقدرة 20 ميغاوات، تهدف لتوفير الطاقة النظيفة لقطاع الزراعة بمنطقة توشكي، كما قامت بتنفيذ نظام مراقبة وتحكم عن بعد بمحطة مياه القاهرة الجديدة، لصالح وزارة الإسكان والجهاز التنفيذي لمشروعات مياه الشرب والصرف الصحي.

عن swissinfo.ch

اخترنا لكم

زر الذهاب إلى الأعلى