بورصة و عملات

اندماجات المنطقة تنمو خلال الربع الثالث وتصل إلى 10 مليارات دولار

كتب عاشور رمضان

أظهر تقرير ارنست آند يونغ لأنشطة الاندماج والاستحواذ إلى أن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا سجلت نمواً في قيمة الصفقات المعلنة خلال الربع الثالث من عام 2018 بنسبة 105% لتصل إلى 10 مليارات دولار مقابل 4.9 مليارات دولار في الفترة نفسها من عام 2017.

بينما استمر نشاط الصفقات مقارباً لمستوياته في الفترة نفسها من العام السابق، مع تسجيل 107 صفقات في الربع الثالث من عام 2018 مقابل 110 صفقات في الربع الثالث من عام 2017، بانخفاض طفيف قدره 3%.

ومثلت الصفقات التي شهدتها دول مجلس التعاون 79% من إجمالي قيمة الصفقات المعلنة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بقيمة بلغت 7.9 مليارات دولار، و73% من حجم الصفقات، مع 78 صفقة اندماج واستحواذ معلنة.

وتضمنت قائمة اللاعبين البارزين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذين شاركوا في أكثر من عمليتي استحواذ خلال الربع الثالث من عام 2018 كلاً من شركة إنفستكورب، ومؤسسة دبي للاستثمار، وصندوق الاستثمارات العامة، وأمانات القابضة، ودناتا، وشكّل استحواذ أرامكو السعودية على شركة أرلانكسو، وهي شركة مواد كيماوية في هولندا، مقابل 1.6 مليار دولار، أكبر صفقة في الربع الثالث من عام 2018. ويعزى هذا إلى حد كبير إلى زيادة مشاركة صناديق الثروة السيادية والنشاط المهم في قطاعي النفط والغاز والكيماويات في الربع الثالث من عام 2018.

وقال فِل غاندير، رئيس خدمات استشارات الصفقات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى ارنست آند يونغ: “لاتزال الشركات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تتبع نهجاً حذراً في عقد الصفقات بسبب النمو المتواضع لإيراداتها، وانخفاض مستويات السيولة نتيجة حالة عدم التيقن في الأسواق الإقليمية، على غرار العام الماضي.

وفي حين أن قيم الصفقات هو أعلى من مستوياتها في عام 2017، إلا أن نتائج أحدث نسخة من تقرير مؤشر ثقة رأس المال من ارنست آند يونغ تظهر أن ثلث “33%” شركات منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تتوقع السعي وراء عمليات اندماج واستحواذ في الأشهر الـ 12 المقبلة، أي بانخفاض قدره 32 نقطة مئوية مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق. وقد نشهد في السنة القادمة تواضعاً في نشاط وقيمة الصفقات”.

اخترنا لكم

زر الذهاب إلى الأعلى