بورصة و عملات

اليورو يحصد نتائج حرب الرسوم الجمركية

مصائب قوم عند قوم فوائد، من هذا المنطلق يتوقع المحللون أن يستفيد اليورو من الحرب التجارية الدائرة بين أمريكا والصين، وذلك لبحث الولايات المتحدة عن بدائل للمنتجات الصينية من منطقة اليورو، فمن المتوقع أن ترتفع العملة الأوروبية الموحدة لمستوى 1.2 دولار وهو المستوى الذي لم تسجله منذ مايو الماضي.

وتشيرات التوقعات بأن الحرب التجارية ستؤدي إلى تغييرات للعملة التي تضررت في الأشهر الأخيرة، نتيجة سياسة البنك المركزي الأوروبي الحذرة ونتيجة التدفقات المالية الخارجة من أسواق الأسهم بالمنطقة.

وهناك توقعات أيضاً بأن أول زيادة منذ عام 2011 في معدل الفائدة على الودائع ستكون بمقدار 10 نقاط أساس وفي أكتوبر 2019.

كما توقع بعض المحليين بأن يستفيد كل من الدولار الكندي والبيزو المكسيكي مع اليورو، من هذه الحرب التجارية.

ومنذ بداية العام الحالي وحتى الآن، بلغت خسائر اليورو 2.22% مقابل الدولار الأمريكي، وخسائر الدولار الكندي مقابل العملة الأمريكية بلغت 3.02%. أما البيزو المكسيكي فحصد مكاسب بنحو 3.68%.

 

اخترنا لكم

زر الذهاب إلى الأعلى