إقتصاد

المركزي الإماراتي يحث البنوك على مراجعة خططها الاستمرارية وسط مخاوف كورونا

يحث البنك المركزي لدولة الإمارات العربية المتحدة البنوك على مراجعة خطط استمرارية أعمالها حيث أنشأ لجنة لتقييم وتحديد الحلول للتخفيف من تأثير فيروس كورونا على اقتصاد البلاد.
قال البنك المركزي في بيان إنه من المتوقع أن تنفذ المؤسسات المالية إجراءات مثل “إعادة جدولة عقود القروض، ومنح تأجيلات مؤقتة لمدفوعات القروض الشهرية وكذلك تخفيض الرسوم والعمولات” للعملاء المتأثرين بالفيروس.
وقال البيان إن البنوك الإماراتية لا تزال تتمتع برسملة جيدة وهي في وضع جيد لدعم العملاء المصابين بالفيروس، دون “تعريض وسلامتهم للخطر”.
أبلغت الإمارات عن 21 حالة إصابة بفيروس كورونا يوم السبت مع استمرار انتشار المرض في جميع أنحاء العالم.
رفعت منظمة الصحة العالمية ناقوس الخطر إلى “مرتفع للغاية” من “مرتفع” لكنها توقفت عن وصف الوباء بأنه وباء.
هاجر الفيروس من مصدره في مقاطعة هوبي الصينية، حيث تم الإبلاغ عن عشرات الحالات الجديدة في بلدان مثل كوريا الجنوبية وإيطاليا وإيران. ارتفع عدد الوفيات العالمية الناجمة عن الفيروس إلى 2900 بعدد من حالات الإصابة المؤكدة في جميع أنحاء العالم والتي تجاوزت 84000.
تدرك البنوك المركزية في جميع أنحاء العالم المخاطر التي يشكلها الفيروس، الذي عطل خطوط الإمداد والتجارة، مما أدى إلى هزيمة في أسعار النفط والأسهم.
تراجعت أسعار النفط والأسهم العالمية إلى أسوأ أسبوع لها منذ عام 2008 حيث انتشر الفيروس إلى أكثر من 40 دولة.
انخفض مؤشر S&P 500 بنسبة 0.8 في المائة يوم الجمعة، حيث انخفض أكثر من 10 في المائة خلال الأسبوع، في حين تراجعت العقود الآجلة للنفط الخام في نيويورك بنسبة 16 في المائة.
أشار الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي إلى أنه مستعد لخفض أسعار الفائدة، إذا لزم الأمر، للحفاظ على أطول توسع في البلاد، وفقًا لرئيسه جيروم باول.

اخترنا لكم

زر الذهاب إلى الأعلى