إقتصاد

المراكز البحثية في لبنان بين الأفضل في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

أصدر برنامج المراكز البحثية والمجتمعات المدنية (The Think Tanks and Civil Societies Program) من معهد لودر في جامعة بنسلفانيا مؤځرأ تقريرا يصف من خلاله المراكز البحثية حول العالم بهدف تطوير قدراتها وتحسين أدائها نظرا لأهمية تأثيرها على الحكومات والمجتمعات المدنية. وبحسب التقرير، فقد إرتكزت عملية الإختيار والتصنيف على مجموعة واسعة من المعايير، منها جودة وعند وإنتشار تقارير المراكز البحثية، وتأثير هذه التقارير على السلطات وصانعي القرار، وجدوى المعلومات التي ينشرها المركز البحثي، ونوعية وسمعة موظفيه، وسمعته في الإعلام، وموقعه الإلكتروني وتواجده على الإنترنت، وقدرته على تقليص الهوة التي تفصل بين صانعي القرار من جهة، والأكاديميين والشعب من جهة أخرى، للذكر لا للحصر.
في هذا الإطار، سجلت الولايات المتحدة الأميركية أكبر عدد من المراكز البحثية في العالم في العام 2019 (1871)، تبعتها، وبفارق كبير، الهند (509 مركز بحثي)، والصين (507 مركز بحثي)، والمملكة المتحدة (321 مركز بحثي)، والأرجنتين (227 مركز بحثي).
على صعيد محلي، كشف برنامج المراكز البحثية والمجتمعات المدنية من معهد لودر في جامعة بنسلفانيا أن لبنان قد إستضاف سابع أكبر عدد من المراكز البحثية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في العام 2019 (مقارنة بالمركز نفسه في العام الذي سبقه)، والذي بلغ 28 مركزة (مقارنة بالعدد نفسه في العام 2018)، بحسب التقرير الاسبوعي لبنك الاعتماد.

اخترنا لكم

زر الذهاب إلى الأعلى