إقتصاداخترنا لكماقتصاد المستقبلمقالات رأي

العد العكسي لزيادة تعرفة الانترنت بدأ.. وهكذا ستُصبح الأسعار

كتبت جوسلين نصر

قيل عن قطاع الاتصالات في مرحلة من المراحل إنه “نفط لبنان” و”منجم ذهب” للدولة، لكنه حالياً يتخبط بمشاكل عديدة ومتراكمة حيث تجتمع مجموعة عوامل تُهدده بدءاً بتدهور سعر صرف الليرة وارتفاع الدولار وأزمة الكهرباء مروراً بشحّ المازوت وارتفاع سعره، إلى ضعف مداخيل شركتي الهاتف الخلوي وبالتالي عدم القدرة على تطوير الشبكة، وصولاً إلى مشكلة “السرقات” التي يُعاني منها

فقد أعلن منذ أيام المدير العام لهيئة “أوجيرو” عماد كريدية أن حجم السرقات تخطّى المعقول وتجاوز الـ 3 ملايين دولار في عدة فروع للهيئة.

وقال كريدية في حديث لـ “لبنان 24” ان “مخزون قطع الغيار والكابلات الموجودة في المستودعات، والذي يُستخدم عادة لتلبية الاعطال وأعمال الصيانة، بات اليوم يُستخدم لاستبدال القطع المسروقة، وأصبح مادة يستفيد منها السارقون، حيث انّ الكابل الذي يتمّ استبداله، تُعاد سرقته مرّة اخرى بعد أسبوع”.

ماذا عن الخطوات المتخذة لايقاف هذه السرقات؟

يجيب كريدية: “للأسف الكل يبدي حسن النية، لكن على الأرض لم نلحظ بعد أي إجراء وتعمل كل من وزارة الاتصالات ووزارة الداخلية وقوى الأمن لايقاف “ظاهرة” السرقة التي أصبحت ظاهرة غريبة وتطال عدة مرافق من بينها شبكة الكهرباء، ونتمنى اتخاذ الطرق الأمنية المناسبة لايقافها” .

الانترنت والانتخابات

وعلى بُعد أيام من استحقاق 15 أيار وانطلاق العملية الانتخابية في لبنان ماذا عن جهوزية “أوجيرو” وهل تتكرر حادثة انقطاع الانترنت في وزارة الخارجية يوم الجمعة الماضي؟ يؤكد كريدية في هذا الإطار ان المشكلة التي حصلت في الخارجية لم تكن من “أوجيرو” إنما لأسباب داخلية في الوزارة”.

وأضاف: “كنا نراقب اللينكات مع الخارج ولم يكن هناك أي مشاكل وقمنا يوم السبت الماضي بتعديل الشبكة الداخلية لوزارة الخارجية وقدمنا معدات من “أوجيرو” للوزارة، ولاحظ الجميع انه لم تحصل أي مشكلة انترنت نهار الأحد خلال تصويت المغتربين اللبنانيين”.

ولفت كريدية إلى ان “المشاكل التقنية متوقعة بأي مكان لكننا على استعداد، وهيئة أوجيرو لم تُقصّر”.

واعتبر كريدية ان “يوم الأحد المقبل سيكون مختلفاً حيث لن نستخدم لينكات دولية بل سيتم ربط المراكز بالألياف، وقد قمنا بكل الاختبارات اللازمة وزدنا سعة الانترنت وبالتالي لا نتخوف من مشاكل تقنية، ولكن خوفنا الوحيد هو من انقطاع الكهرباء”.

وشدد على ان هيئة “أوجيرو” ستكون على جهوزية عالية وتامة في 15 أيار، والموظفون سيكونون على الأرض طوال النهار حتى عملية فرز الأصوات”.

زيادة التعرفة

أما عن زيادة تعرفة الاتصالات والانترنت والتي تردد انها ستبدأ في الأول من حزيران، فأوضح كريدية ان “هذا الأمر يتم بقرار صادر عن مجلس الوزراء، والهيئة قامت بواجباتها والمرسوم سلك طريقه على ان يُطرح داخل الحكومة”، وكشف انه “قد يتم طرحه في جلسة مجلس الوزراء التي ستنعقد في 19 أيار الحالي”.

وعن الأسعار، أشار كريدية إلى ان “الأسعار سيتم رفعها بمعدل مرتين ونصف أي من كان يدفع 100 ألف ليرة ستصبح فاتورته 260 ألف ليرة”، وشدد على انه “عملنا بجدية على موضوع التعرفة كي لا نزيد أعباء اضافية على المواطنين، انما تقديم خدمة مضافة للزبائن وتأمين استمرارية الهيئة”.

ولفت إلى أنّه “إذا أُقرّ مرسوم رفع التعرفة أم لم يُقرّ، فعلى الحكومة تحمّل مسؤولياتها باستمرارية هذا القطاع الحيوي، والذي من دونه تنعدم الدورة الاقتصادية في البلد، كون كافة القطاعات قائمة على خدمات الانترنت والاتصالات”.

اخترنا لكم

زر الذهاب إلى الأعلى