إقتصاددوليات

الصين تنتقد القرارات الأمريكية لخفض مبيعات النفط الإيراني

انتقدت الصين، أحد أكبر أسواق تصدير النفط في إيران، قرار واشنطن بإخبار بكين والحكومات الأخرى بالتوقف عن شراء النفط الخام من طهران أو مواجهة العقوبات.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية  قنغ شوانغ إن الصين تعارض “العقوبات الأحادية الجانب والولاية القضائية الطويلة” لواشنطن. وقال إن تعاملات بكين مع إيران “معقولة وشرعية”، صرح المسؤولون الأمريكيون للصحفيين بأن إدارة ترامب سوف تبلغ الحكومات الأخرى بأنها لم تعد معفاة من العقوبات.

يمكن للصين، التي تعتمد على الواردات لنحو نصف نفطها  أن تشكل أصعب تحد دبلوماسي في محاولة لفرض طموح إدارة ترامب في خفض صادرات النفط الإيرانية.

دعمت بكين الجهود العالمية للحد من انتشار تكنولوجيا الأسلحة النووية. لكنها ترفض العمل الأمريكي أحادي الجانب وتعارض في السابق ربط التجارة بالبرنامج النووي الإيراني.

وقال قنغ إن الحكومة الشيوعية “ستحمي الحقوق المشروعة” لشركاتها. ولم يشر إلى ما قد تفعله الصين إذا استمرت واشنطن في فرض العقوبات.

اخترنا لكم

إغلاق