دوليات

الصين تقول إنها لن تستسلم للضغوط الخارجية مع ارتفاع حدة الخلاف التجاري الأمريكي

قالت وزارة الخارجية الصينية، إن البلاد لن تستسلم أبدا للضغوط الخارجية بعد أن جددت واشنطن تهديدها بفرض رسوم جمركية على جميع الواردات الصينية في نزاع تجاري متصاعد.

تصاعدت الحرب التجارية بين أكبر اقتصادين في العالم، حيث رفعت الولايات المتحدة التعريفات الجمركية على البضائع الصينية بقيمة 200 مليار دولار بعد أن قال الرئيس دونالد ترامب إن بكين “خرقت الصفقة” بالتخلي عن الالتزامات السابقة التي تم التعهد بها خلال شهور من المفاوضات.

طلب ترامب من الممثل التجاري الأمريكي روبرت لايتيزر البدء في فرض رسوم جمركية على جميع الواردات المتبقية من الصين، وهي خطوة من شأنها أن تؤثر على سلع إضافية بقيمة 300 مليار دولار، وتعهدت بكين بالرد على أحدث التعريفات الأمريكية، لكنها لم تعلن أي تفاصيل بعد.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية جينج شوانغ في مؤتمر صحفي “فيما يتعلق بالتفاصيل، يرجى مواصلة الاهتمام”.

وقال قنغ ردا على سؤال حول تهديد ترامب بفرض رسوم على جميع الواردات الصينية “الصين لن تستسلم أبدا للضغوط الخارجية. لدينا الثقة والقدرة على حماية حقوقنا المشروعة والمشروعة”.

قبل المحادثات الأسبوع الماضي، أرادت الصين حذف الالتزامات من مسودة اتفاقية لتغيير القوانين الصينية لسن سياسات جديدة بشأن قضايا من حماية الملكية الفكرية إلى نقل التكنولوجيا القسري. هذه الخطوة تناولت المفاوضات لحل النزاع التجاري بانتكاسة كبيرة، ومنذ ذلك الحين دافع ترامب عن رفع التعريفة الجمركية وقال إنه “ليس في عجلة من أمره” لإنهاء الصفقة.

اخترنا لكم

إغلاق