بورصة و عملات

الحريري: هناك من يستهدف الليرة

صرح السيد سعد الحريري رئيس وزراء لبنان بأن الوضع الاقتصادي صعب ولابد من تحمل الجميع المسئولية، قائلاً:” يجب علينا أن نضحي ونتعاون من أجل مصلحة البلد، والكل يجب أن يضحوا من أجل تأليف الحكومة، وختم تصريحه قائلاً: “أنا أدق ناقوس الخطر لأن الوضع الاقتصادي صعب”.

ودعا الحريري الأحزاب للتعاون لإنقاذ لبنان، متمنياً تشكيل الحكومة الجديدة خلال اسبوع أو عشرة أيام على الأكثر، وقال في هذا السياق: “أنا مستعد أن أضحي بوزارات من حصتي لأن البلد لم يعد يتحمل اقتصادياً”.

واعتبر أن عدم تصويت أغلبية الناس يعني فشل لنا جميعاً والشعب اللبناني يريد إقتصاداً جيداً وفرص عمل وذلك خلال لقاء تلفزيوني.

مؤكداً على أن رئيس الجمهورية ميشال عون معني بتشكيل الحكومة وأن الحديث مع الرئيس كان ايجابياً جداً.

وأشار إلى أنه “يجب أن تضم الحكومة كل الفرقاء لكي تتمكن من العمل وحكومة الأكثرية غير واردة”، مشيراً إلى التحديات الكبيرة التي يواجهها لبنان لا سيما ما يتعلق منها بالاقتصاد والموازنة ومالية الدولة، قائلاً: علينا ان ننشط الاقتصاد لحماية الليرة اللبنانية.

وقد نفى أي تدخلات خارجية من شأنها التأثير على تشكيل الحكومة، مع اقتناعه بالتسوية التي تمت بين التيار الوطني الحر والقوات.

ونوه إلى أن هناك من يستهدف الليرة، راداً عليهم بقوله:” وضع الليرة اللبنانية بخير، ولدينا خطة للخروج من هذه الأزمة”.

 

 

 

 

 

 

اخترنا لكم

زر الذهاب إلى الأعلى