اقتصاد المستقبلالنشرة البريدية

الحريري: لن أكون رئيس الوزراء القادم

قال رئيس الوزراء الأسبق سعد الحريري، في تصريحات لصحيفة الشرق الأوسط، إنه لن يكون رئيس الوزراء المقبل للبنان، بعد استقالة رئيس الوزراء المكلف مصطفى أديب، بسبب تعثر تشكيل الحكومة.

وصرح للصحيفة التي تتخذ من لندن مقرا لها “لن أكون رئيسا للوزراء … ولن أذكر أحدا لتولي رئاسة الوزراء”. وتأتي تصريحاته بعد أن أعفى أديب نفسه من مهمة تشكيل حكومة جديدة.

تم تعيين أديب تحت ضغط كبير من فرنسا، وكان تشكيل حكومة جديدة جزءًا من مبادرة الرئيس إيمانويل ماكرون للبنان لوضع البلاد على طريق الإصلاحات التي من شأنها أن تؤدي إلى مساعدات مالية دولية.

بعد قرار أديب، قال مصدر مقرب من ماكرون لرويترز إن فرنسا لن تخذل لبنان. وقال المصدر “تنحي أديب عن منصبه يرقى إلى” خيانة جماعية “من قبل الأحزاب السياسية اللبنانية”.

وصلت جهود تشكيل الحكومة إلى طريق مسدود بعد أن رفضت الأحزاب الشيعية البارزة، حركة أمل وحزب الله، اقتراح أديب بالتناوب على القيادة الطائفية للوزارات السيادية، وأصروا على أن تكون وزارة المالية مخصصة للطائفة الشيعية، وهو الادعاء الذي اشتد بعد أن فرضت الولايات المتحدة عقوبات على كبار المسؤولين. 

استقال رئيس وزراء تصريف الأعمال حسان دياب في 10 آب، بعد أيام من الانفجار المدمر في ميناء بيروت الذي دمر مساحات شاسعة من العاصمة، وأسفر عن مقتل أكثر من 190 شخصًا.

تعيد استقالة أديب البلاد إلى المربع الأول في وقت تحتاج فيه حكومة كاملة لسن سياسات اقتصادية ونقدية سليمة بينما تنحدر البلاد إلى مزيد من الانهيار.

اخترنا لكم

إغلاق