دوليات

الأمن السيبراني على قائمة اكتتابات التأمين في الإمارات

الهجمات السيبرانية، وهبوط أسعار النفط، وسوء استخدام التكنولوجيا، وسرقة البيانات، وفقاعات الأصول، تصنف كأهم المخاطر التي من الممكن أن تحقق أعمالاً اقتصادية جيدة في الإمارات، ودول المنطقة، وخاصة بالنسبة لقطاع التأمين وإعادة التأمين وفقا لمسح بحثي أجراه “المنتدى الاقتصادي العالمي”، بالشراكة مع شركة “مارش آند ماكلينان”، ومجموعة “زيوريخ للتأمين”.
وأظهر المسح أنه من الممكن أن تحقق أعمالاً رائجة في المستقبل، وخاصة فيما يتعلق بعمليات التأمين، وإعادة التأمين، حيث أظهرت الدراسة في الإمارات أن 77 ممن شملتهم الدراسة من بين 12550 عينة على المستوى العالمي، رأوا أن الأمن السيبراني والهجمات المرتبطة بالتهديدات الإلكترونية، واختراق الخصوصية، تصنف أفضل المخاطر، التي تفتح شهية قطاع التأمين، للتعامل معها على أنها تعد أعمالاً رائجة في المستقبل؛ حيث ظهرت تبعاتها منذ العام الماضي 2018، ولجأت عدة شركات تأمين وإعادة تأمين إلى بيع منتجات مرتبطة بهذا القطاع.
وأشار المسح إلى أن الأزمات المالية، وهبوط أسعار النفط، والبطالة المقنعة، وعدم التوظيف، والهجمات الإرهابية، والمتغيرات الجيوسياسية، تشكل أهم المخاطر بدول الشرق الأوسط، التي من الممكن أن تحقق أعمالاً رائجة بالنسبة للشركات، وخاصة شركات التأمين والإعادة.

اخترنا لكم

زر الذهاب إلى الأعلى