بورصة و عملات

اخر إقفال ٢٠١٨: الأسهم الأمريكية تشهد أسوأ أداء شهري منذ الكساد الكبير

ارتفعت أسواق الأسهم الأمريكية يوم الاثنين بعد أن أعرب الرئيس دونالد ترامب عن تفاؤله بشأن إمكانية عقد صفقة تجارية مع الصين، ومع ذلك، سجلت المعدلات الرئيسية أسوأ أداء لها في كانون الأول منذ عام 1931، مع انخفاض مؤشر ستاندارد آند بورز 500 بنسبة 9.2%، وانخفاض المؤشر القياسي بنسبة 6.2% في 2018، وهو أكبر انخفاض سنوي له منذ عام 2008.
ومع نهاية تداولات الاثنين ارتفع مؤشر داو جونز الصناعي 267 نقطة بنسبة 1.16%، في حين ارتفع مؤشر ستاندارد آند بورز 500 بمقدار 21 نقطة بنسبة 0.86% بالقرب من مستوى 2,507، وجاءت هذه المكاسب بعد أن تغيب الرئيس دونالد ترامب يوم السبت عن محادثات التجارة بين الولايات المتحدة والصين، مما أثار التفاؤل بإمكانية التوصل إلى اتفاق في كانون الثاني، ومن المتوقع إجراء مفاوضات وجها لوجه بين الجانبين.
وقال ترامب: “لقد تلقيت مكالمة طويلة وجيدة للغاية مع الرئيس الصيني شي”.
” الصفقة تسير بشكل جيد للغاية، إذا تم تنفيذها، فإنها ستكون شاملة للغاية، وتغطي جميع الموضوعات، والمناطق ونقاط النزاع. لقد تم إحراز تقدم كبير”.
إن صفقة بين أكبر اقتصادين في العالم ستكون موضع ترحيب في الاقتصاد العالمي حيث أن بيانات التصنيع قد تحولت إلى الأسوأ في كلا البلدين. يوم الاثنين، أظهر مؤشر مديري المشتريات الصناعي الرسمي في الصين أن القطاع قد تقلص للمرة الأولى منذ عامين، وأظهر مسح لقادة الأعمال في ولاية تكساس أن مستويات النشاط انخفضت إلى أدنى مستوى لها منذ منتصف عام 2016.
لكن البيانات المتشائمة لم تكن قادرة على منع المكاسب في أخر جلسة تداول من هذا العام.
ارتفع مؤشر أمازون بنسبة 1.3% بعد أن ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن موظفي شركة فود فودز يبحثون عن مواقع محتملة في المتاجر في غرب أمريكا الشمالية والتي من شأنها أن تسمح لمزيد من العملاء أن يكونوا ضمن نطاق خدمة التوصيل في برايس تو التي تستغرق ساعتين.
ارتفعت أسهم التكنولوجيا الأخرى أيضًا، فقد ارتفع Netflix بنسبة 4.3% و AMD بنسبة 3.5%.
على صعيد السلع الأساسية، ارتفع خام غرب تكساس الوسيط بنسبة 1.24% إلى ما فوق 45.70 دولار للبرميل. وفي الوقت نفسه، انخفض الغاز الطبيعي أكثر من 10% إلى 2.965 لكل مليون وحدة حرارية..
وانخفض الدولار بنسبة 0.31% مقابل سلة من العملات الرئيسية، ليغلق عند أدنى مستوى له منذ 7 تشرين الثاني، وكانت عائدات الخزانة أضعف، مع انخفاض 10 سنوات 3.4 نقطة أساس عند 2.684%.
جدير بالذكر أنه قد تم إغلاق الأسواق في معظم أنحاء آسيا وأوروبا في رأس السنة، وستبقى مغلقة حتى يوم الأربعاء، وفقا لـ Business Insider.

اخترنا لكم

إغلاق