إقتصاد

ابو عاصي: المال لا يصنع السعادة، لكن ليس هناك ألعن من الفقر

امام حشد من مؤسسات المجتمع المدني وبحضور البروفسور سمير مطر رئيس الجامعة اللبنانية الالمانية ونائبي الرئيس السيدة ماريان عضيمي والدكتور بيار الخوري والكادر الاكاديمي، تحدث معالي وزير الشؤون الاجتماعية في حكومة تصريف الاعمال النائب بيار ابو عاصي خلال رعايته لاعمال معرض المؤسسات غير الحكومية للعام 2018 الذي عقد صباح الاثنين في الحرم الرئيسي للجامعة ، ساحل علما.

وبعد كلمة الجامعة  التي القاها  البروفسور مطر وكلمة المطران بول عنداري الراعي المشارك للمعرض، توجه ابو عاصي الى الجمعيات غير الحكومية الذين تعرف اليهم جمعية جمعية وفردا فردا خلال عمله في الوزارة.

“نحن لم نخلق متساوون، وهذا امر طبيعي وهذا منطق الامور، نحن مختلفون في اشياء كثيرة” ولكن “لا يمكن ان لا نكون متساوون بالكرامة!”

dav

 

في اليوم العالمي للفقر الذي اطلقه البابا فرنسيس والذي يعقد هذا المعرض في مناسبته، شرح ابو عاصي ما تفعله الوزارة لدعم الحالات الحرجة للفئات الاكثر فقرا”. وذكر “اننا اعداء شديدون للفقر فصحيح ان المال لا يصنع السعادة ولكن ليس هناك العن من الفقر” فهو مجلبة المرض والجريمة والدعارة.

وتحدث عن برنامج السبعة وعشرون دولار شهريا” للفئات الاكثر عوزا” الذي تديره الوزارة والذي ساهم، رغم تواضع المبلغ، في تغيير حياة الكثير من الاشخاص والعائلات. كما تخوف من توقف المساعدات بموجب هذا البرنامج كونه غير ممول من موازنة الوزارة بل من المانحين واستطاعت الوزارة ادراجه على هامش المساعدات المرتبطة بالنزوح السوري.

dav

وفي حين تصل موازنه الشؤون الاجتماعية الى 14% من الموازنة العامة في بعض الدول فهي دون 2% من الموازنة اللبنانية وهذا يعبر عن مدى توجه الدول نحو دعم التضامن الاجتماعي او ضعف ذلك الدعم.

وقال اننا لا نستطيع فصل مكونات المجتمع عن بعضها البعض لان انتاجيتها تضعف: الدولة والمجتمع يجب ان تتكاتف في سبيل التضامن الاجتماعي الحقيقي. وحيا انخراط الجامعات المؤسسات التعليمية في العمل الاجتماعي لان ذلك يعبر عن الامل بالروح السليمة في المجتمع التي تخدم الهدف الاول لكل مجتمع: كرامة الانسان.

 

اخترنا لكم

زر الذهاب إلى الأعلى