مصارف

أرامكو السعودية تؤجل الاكتتاب العام وسط شكوك حول تقييم بقيمة 2 تريليون دولار

تم تأجيل طرح الاكتتاب العام الأولي لشركة أرامكو السعودية مرة أخرى بسبب المخاوف بشأن تقييمه، والذي يبلغه ولي العهد محمد بن سلمان بمبلغ 2 تريليون دولار.
ذكرت بلومبرج أن التأخير سيستمر بضعة أسابيع على الأقل، مما يسمح بإدراج نتائج أرامكو السعودية للربع الثالث في تقييمات ما قبل الاكتتاب العام من قبل البنوك التي تقدم المشورة إلى أرامكو. وقال مصدر مجهول قريب من هذه المسألة لبلومبرج إن البنوك تواجه تحديات لمواجهة تقييم بقيمة 2 تريليون دولار.
تم التخطيط الاستراتيجي لبيع الأسهم لاستباق مبادرة الاستثمار المستقبلي، والمعروفة بشكل غير رسمي باسم دافوس في الصحراء، حيث يمكن لأرامكو الترويج لها، ليتبعها الاكتتاب العام في تشرين الثاني.
ستقوم الشركة بإدراج نسبة صغيرة من الشركة في البورصة السعودية، حيث ذكرت بلومبرج أنه سيتم بيع حوالي 2 في المائة، وجمع 40 مليار دولار، وتفوق بسهولة على إدراج مجموعة علي بابا البالغة 25 مليار دولار كأكبر اكتتاب عام في العالم.

اخترنا لكم

زر الذهاب إلى الأعلى